أفلام عظيمة: 12 رجل غاضب (1957): نقد فني مختصر



12 Angry Men Movie Poster


المخرج

سيدني لوميت

إعلان فيلم

ملخص

يحاول محلف في محاكمة قتل إقناع الآخرين بأن القضية التي ينظرون فيها ليست واضحة كما بدت أثناء المحكمة

نقدي الفني المختصر

فيلم “12 رجل غاضب” يحتوي بالتأكيد على واحدة من أقوى مجموعات التمثيل في تاريخ السينما حيث يضم ممثلين بارعين مثل هنري فوندا و لي جاي كوب . تدور أحداثه حول إثني عشر رجلاً تطلب منهم المحكمة البقاء في غرفة هيئة المحلفين لتقرير مصير شاب متهم بجريمة قتل. هنري فوندا يقوم بسهولة وإتقان بأداء واحداً من أقوى أدواره في مسيرته الفنية الحافلة والمميزة وهو دور المحلف رقم ثمانية. من خلال التقمس التام لدوره، يستطيع فوندا إعطاء شخصيته الكثير من الهيبة والقدرة على الإقناع، وهاتان الصفتان تخدمان محاولاته الحثيثة في إقناع المحلفين الآخرين ببراءة المدعى عليه. هناك أيضاً الممثل لي جاي كوب الذي يقوم بدور المحلف رقم ثلاثة، الرجل الغاضب كثير الشك و قليل الثقة في الناس عامةً. أداء كوب الممتاز يجعل المشاهدين منغمسين تماما في التطور الملفت الذي يلحق بهذا المحلف بالذات طوال الفيلم. إن أكثر ما يشد انتباه المشاهدين في الفيلم هو بقاء مشاهده منحصرة في مكان واحد فقط وهو غرفة المحلفين. هذا القرار الجريء للمخرج سيدني لوميت و تمكنه من أن يجعل كل دقيقة تمر بشكل متقن و قوي وسلس يوضح بشكل قطعي مدى مهارة لوميت كمخرج و استطاعته القيام بصناعة أحد أعظم الأفلام في هوليوود وأكثرها متعة للجمهور

الأدوار المميزة

هنري فوندا في دور المحلف رقم 8 –
لي جاي كوب في دور المحلف رقم 3 –

مدة العرض

ساعة و ستة و ثلاثون دقيقة

التصنيف

موافق عليه

الأنواع

دراما



Leave a Reply